الرئيسية / منوعات (صفحه 2)

منوعات

منوعات اليوزر العربي:مقالات عن كل شئ تجدها هنا.

هل يحق للزوج التحكم بمنشورات زوجته عبر السوشال ميديا؟

مع التقدم التكنولوجي والثورة العلمية الهائلة، بدأ الجميع يلحظ السلوكيات الغريبة المتعلقة بنشر نشاطات الأشخاص وزياراتهم وسفرهم ومناسباتهم العائلية على الملأ دون أية خصوصية. ولم يعد الأمر يقتصر على أحد معين، حتى من جانب الزوجات، الجميع باتوا يلحظون "الجرأة" أحيانًا في نشر خصوصياتهنَ وتحركاتهنّ بصورة سمحت للآخرين باختراقها، الأمر الذي يستدعي الالتفات لتلك المسألة خصوصًا إذا تجاوزنَ الحدّ المسموح في نشر خصوصيات أسرهنّ. بالمقابل، قلّة قليلة من الزوجات تكاد لا تملك حسابات على تلك المواقع، لإراحة نفسها من "وجع الرأس"، تحديدًا إذا كان زوجها يراقب كل صغيرة وكبيرة في تفاصيل حياتها وصولاً إلى ما تنشره على حساباتها الخاصة، وتتبُّع تعليقاتها

أكمل القراءة »

هل يلعب شريكك دور الضحية أم يتهرب من المسؤولية؟.. اعرفي الفرق بينهما

غالبا ما تسمعين شريكك يردد هذه العبارات، أنا شخص غير مرغوب فيه ولست جديرا بالحب والامتنان، وتجدينه عند مواجهة المسؤوليات يتهرب منها بهذه العبارات المرسلة. ليأتي السؤال المهم، وهو ما الفرق بين لعب دور الضحية والتهرب من المسؤولية؟ هذا ما سنورده في السطور الآتية بحسب موقع سيكولوجي توداي. يلعب شريكك دور الضحية كنوع من الدفاع عن النفس، بدون وعي ولا إدراك حقيقي للأمور؛ ليتجنب المساءلة وما ينتج عنها من عذاب الضمير أو الألم العاطفي، فتجدينه يقول عبارات بعينها مثل: "أنا شخص لا يحتمل، وأسوأ زوج على الإطلاق أليس كذلك؟ وهو يفعل ذلك ليجبرك على التراجع عن موقفك وعدم إلقاء اللوم

أكمل القراءة »

فتاة بلغارية تجري 15 عملية في عام واحد لتشبه الدمية باربي.. النتيجة كارثية!

بعد إجرائها 15 عملية تجميلية في وجهها وجسدها خلال عام واحد فقط، تحولت أندريا إيفانوفا، وهي طالبة تبلغ من العمر 22 عاماً من مدينة بورغاس على ساحل البحر الأسود في بلغاريا، إلى الدمية باربي. بحسب صحيفة "ميرور" البريطانية، قالت أندريا إنها تحب باربي كثيرًا وكان حلمها منذ الصغر أن تبدو مثلها، ولأجل تحقيق هدفها تحرص الفتاة على حقن شفتيها باستمرار بحمض الهيالورونيك، وكلما قل حجم شفتيها تعيد ملئهما مرة أخرى. تلقت أندريا تعليقات ساخرة ومنتقدة لمظهرها حيث علق أحد المتصفحين على صورها التي نشرتها على فيسبوك قائلاً: "لقد نجحت أن تكوني مثل البطة"، وعلق آخر: "لقد نجحت، وأصبحت وحش بحيرة

أكمل القراءة »

هل يُعيب الفتاة عرض نفسها للزواج من الرجل الذي تحبّه؟

في ظل الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة، وفي ظل تزايد أعداد الفتيات اللاتي فاتهنّ قطار الزواج، قد يصبح عرض الفتاة الزواج من شاب يناسبها أمراً مقبولاً مجتمعياً، تحديداً إن كانت تسعى للزواج والارتباط لتحقيق السكينة والدفء. إذ ليس من المعُيب، وفق ما يرى كثيرون، أن تُقدِم الفتاة على تلك الخطوة إن وجدتْ فيمَن أعجبها قدرته على إدارة الأسرة والوفاء بالتزاماتها كافة بشكل لائق ولبق وناجح، لكنّ ضيق ذات اليد منعتْه، وجعلته لا يقوى على طلب الارتباط بها، وإن كانت بالنسبة له بمثابة الحلم الذي طالما تمنى تحقيقه، ليكون كلٌّ منهما سنداً للآخر. ليس في الأمر إساءة من جهته، يعتبر المتخصص في

أكمل القراءة »

فتاة تحصل على مخالفة غريبة من “شرطي مرور الحب”!

لسببٍ هو الأغرب، حصلت فتاة كانت تسير بسيارتها في إحدى شوارع الأوروغواي على مخالفةٍ لم تتوقعها، إذ أعطاها شرطي المرور الفتاة مخالفةً بسبب "الجمال المفرط على الطرق العامة"، وفق ما كتبه على الورقة التي سلمها لها، مما استدعى التحقيق في الأمر. وقعت الحادثة غير العادية في 25 أيار/مايو الماضي في مدينة بايساندو غربي الأوروغواي، حيث قام أحد أفراد شرطة المرور، والذي لم يكشف عن هويته بإيقاف الفتاة، ويبدو أنه أعجب بمظهرها، وشرع في كتابة مخالفةٍ بسبب جمالها المفرط، ولم يكتف بكتابة تلك العبارة على وصل المخالفة، بل كتب في قسم الملاحظات منه أيضا عبارة "أنا أحبك". ويبدو أن الشرطي كان

أكمل القراءة »

يتفوق الرجال على النساء في قراءة الخرائط غالباً.. ما السبب؟

زعمت خبيرةٌ بأبحاث الدماغ، بأن الرجال يتفوقون على النساء في قراءة الخرائط، ويعود الفضل في ذلك إلى الألعاب التي كان يلعبها الرجال في صغرهم. ووفقاً لما نقلته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، عن الخبيرة، جينا ريبون، فإن اللعب بالليغو والألعاب الإلكترونية، ساعدت الأطفال الذكور على تعلّم التفكير وتطوير أدمغتهم، بحيث تعطيهم أفضليةً عن الفتيات، اللاتي تقتصرُ ألعابهن على الدمى، وهذا يلغي أسطورة أن أدمغة الرجال والنساء مختلفة بطبيعتها. وذلك يعني أن كافة الفروقات الناشئة بين الجنسين، ناتجة عن التجارب والخبرات المختلفة، خلال المراحل العمرية، وليس ناتجاً عن اختلاف الجنس. وتؤكد جينا، أنه ورغم وجود اختلافات بيولوجية بين أدمغة الرجال والنساء، إلا

أكمل القراءة »

“خمسة ونص” يُثير سؤالا: كيف نتصرّف إذا تعطلت مكابح السيارة؟.. إليكِ الإجابة!

أثارت نهاية مسلسل خمسة ونص من بطولة نادين نجيم وقصي خولي ومعتصم النهار مواقع التواصل الاجتماعي، إذ تكرر سؤال واحد عبر كل هذه المواقع هو "كيف أتصرف في حال تعطلت مكابح سيارتي؟". وعرضت الحلقة الأخيرة من خمسة ونص اكتشاف غمار (قصي خولي) خيانة بيان (نادين نجيم) له مع صديقه جاد (معتصم النهار)، وذلك بعدما قامت يارا ابنة خال بيان بتصوير مقطع فيديو لهما وإرساله إلى غمار الذي "يجن جنونه" ويقرر الانتقام منهما. وتصاعدت وتيرة الأحداث بشكل مثير في الحلقة الأخيرة من المسلسل ليقرر غمار الانتقام من بيان وذلك من خلال تعطيل مكابح سيارتها لتلقى حتفها في حادث مروع. ومع نهاية

أكمل القراءة »

فتاة صمّاء تلهِم مدرسةً بأكملها تعلُمَ لغة الإشارة!

ألهمت التلميذة، موري بيلانغر، البالغة من العمر ست سنوات، مدرسة دايتون كونسوليديتيد بولاية ماين الأمريكية، بأكملها، بتعلم لغة الإشارة، إذ كانت موري أول تلميذةٍ صماء في المدرسة. اغتنمت المدرسة الفرصة لتعليم جميع تلاميذها لغة الإشارة، حيثُ كسّت جدران المدرسة ملصقاتٌ للغة الإشارة، من أجل الترحيب بموري، حيثُ تعلَّم التلاميذ أكثر من 20 كلمةً بلغة الإشارة من ضمنها الألوان والكلمات المتعلقة بالمدرسة. بالإضافة إلى قيام المدرسة بتركيب نظام مساعد للسمع، وتنفيذ تدريبٍ إضافي للمعلمين لدمج لغة الإشارة في كل فصل، بما في ذلك المواد الأساسية والموسيقى وفصول الكمبيوتر، وقيام بعض المعلمين في استغلال وقت فراغهم لمشاهدة مقاطع الفيديو الخاصة بلغة الإشارة

أكمل القراءة »

سمير قمصاني.. تعرّفي على “نجم” الإرشاد السياحي في السُعودية!

يعتبر المرشد السياحي السعودي سمير قمصاني من أوائل المهتمين بالسياحة، فقد حظي على العديد من جوائز التميز في هذا المجال، كما يعتبر شريكا في أكبر شركة سياحية بجدة. "فوشيا" التقت بالمرشد السياحي وسط منطقة "جدة التاريخية" وهي المنطقة التراثية التي تحظى باهتمام حكومي كبير، وحظيت مؤخرًا بدعم ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بمبلع (50) مليون ريال، وتعتبر هذه المنطقة هي الوجهة الأولى للسيّاح القادمين إلى جدة ومن أقدم الأماكن فيها. https://youtu.be/cmhHbkfXQys

أكمل القراءة »

استوديو حسين نصيف.. قطع فنية وتراثية نادرة تستقطب المُهتمين!

يعتبر رجل الأعمال السعودي المهندس حسين بن أحمد نصيف، من القلائل الذين يملكون قطعًا أثرية نادرة، فضلا عن أنه مهتم أيضًا بالثقافة والفن والإبداع. وشارك نصيف في العديد من المؤتمرات العالمية، ودخل منافسًا قويًا في مزادات عالمية، حيث استطاع من خلالها الحصول على بعض القطع التي تعتبر نادرة في زمننا. ويملك نصيف أستوديو يحوي على العديد من القطع الفنية والتراثية والتاريخية، وأيضًا جعل منه مكاناً يرتاده أصدقاؤه المقربين من الوسط الدبلوماسي والثقافي، ومن يرغب بشراء أي قطعه فهو لا يمانع. كاميرا "فوشيا" تواجدت في هذا الأستوديو ورصدت ما بداخله، وقامت بتسليط الضوء على ما احتواه من قطع تعرض لأول مرة.

أكمل القراءة »