تُبالغين في الإحساس بالذنب تجاه الآخرين؟.. إليكِ هذه الحقائق العلمية!

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 15 مايو, 2019 المشاهدات: 35 التعليقات: لا يوجد تعليقات



الشعور بالذنب هو شعور بالضيق العاطفي ينتابنا عندما تتسبب أفعالنا بألم جسدي أو عاطفي لشخص آخر، وغالبًا ما نميل إلى التقليل من أهميته في حياتنا اليومية. إليك هذه الحقائق العلمية التي ربما لا تعرفينها، كما الكثيرات من النساء، والتي يطرحها ذوو الاختصاص من أجل ألّا يتحول الندم والإحساس بالذنب الى مشكلة نفسية. يعمل على حماية العلاقات الشعور بالذنب يبدأ أساسًا من داخل النفس، وتتمثل مهمته في مساعدتك بالحفاظ على علاقات جيدة مع الآخرين. وجدت دراسة علمية أخيرة أن الفرد العادي يشعر بالذنب حوالي خمس ساعات أسبوعيًا، وهو وقت كبير نسبيًا. صحيح أن الشعور بالذنب يمكن أن يكون مفيدًا في الجرعات

إضافة رأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *