كيف تراقبينَ ابنتكِ المراهقة حتى لا يتحول هوسها بتقليد المشاهير إلى مرض نفسي؟

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 12 فبراير, 2019 المشاهدات: 32 التعليقات: لا يوجد تعليقات

في الوقت الذي تطلب إحدى الأمهات من ابنتها المراهقة بالتوقف عن تقليد المشاهير التي تحبهم، وإقناعها بخلق شخصية تميزها عن غيرها، هناك من لا تجد في تقليد ابنتها لهم أي مشكلة، طالما كان ضمن المعقول ولم تتخطى حدود المنطق. تلك الظاهرة التي باتت منتشرة في الآونة الأخيرة بين فئة كبيرة من المراهقات، استوجبت استقراء المبررات التي دفعتهنّ لمحاكاة المشاهير وتحويلهم إلى شخصيات يقتدون بها سواءً في الكلام أو الإكسسوارات أو الماكياج وأحيانًا بتصرفات تنعكس على طابع حياتهم الشخصية. للإشباع العاطفي وتحقيق الذات وعما إذا كانت ظاهرة تقليد المراهقة للفنانين ضعف في شخصيتها أو جزء أساسي من المرحلة العمرية التي تمر

إضافة رأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *