الرئيسية / الحياة الزوجية / لماذا تمضي بعض العلاقات الزوجية إلى الطلاق السريع؟

لماذا تمضي بعض العلاقات الزوجية إلى الطلاق السريع؟

في القيم الاجتماعية، لم يكن الزواج إلا نوعاً من أنواع السكينة، ولم يكن الطلاق إلا الحل الأخير، كما أنه يُعدّ دائماً من القرارات الصعبة التي يمكن اتخاذها من قبل أي طرف من أطراف المعادلة الزوجية. الزواج في الوقت الحاضر اليوم وبعد حدوث التغيُّر على القيم والتمازج الاجتماعي، يوضح المتخصص في الدراسات الاجتماعية الدكتور فارس العمارات كيف تأثر الزواج بهذا التغيُّر، وأصبح "سائلاً" جراء ما أصابه من سرعة كبيرة في تغوّل الثورة المعلوماتية التي أدت إلى تلاشي القيم، ونقلت الأفراد من الشعور بالمسؤولية إلى الانسلاخ عنها. وهناك أيضا ضعف العلاقات الزوجية التي تُبرَم على عجل، دون تفكير منطقي، بحيث ينظر كل

عن admin

شاهد أيضاً

علامات تُؤكد حاجة شريككِ لمساحة شخصية

مهما كان حب الشريكين قويًا، إلا أن كل فرد يحتاج إلى مساحته الشخصية، وهذا ليس شيئًا سيئًا أبدًا، ذلك أن كل شخص يحتاج لاستكشاف اهتماماته الأخرى وعلاقاته مع أصدقائه وعائلته. فوفقًا لخبراء النفس، لا يمكن للإنسان أن يتطور وهناك شخصًا آخر بجانبه في كل لحظة، ومهمتك كشريكة هو إدراك العلامات التي قد تشير إلى حاجة شريكك لهذه المساحة، حتى تعلمي متى تتخذين خطوة للخلف. سرعة الانفعال ربما تكون سرعة الانفعال من أوضح علامات حاجة شريكك للمساحة وبعض الوقت وحده، وعندها تكون مهمتك منحه هذه المساحة التي يحتاجها للهدوء. تشاجر دون سبب عندما يحتاج شريككِ إلى بعض المساحة، يكون افتعال المشاجرات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *